DSpace Repository

النحت بين اللغة العربية الفصحى و اللهجات المعاصرة

Show simple item record

dc.contributor.author بن شعيب, بتول
dc.date.accessioned 2021-06-14T08:42:01Z
dc.date.available 2021-06-14T08:42:01Z
dc.date.issued 2020
dc.identifier.uri http://e-biblio.univ-mosta.dz/handle/123456789/17979
dc.description.abstract إن النحت يكون لاشتقاق فعل من اسمين كما ذهب إليه الخليل ابن أحمد من القدماء والدكتور مصطفى جواد من المعاصرين. - أن النحت في اللغة العربية الفصحىقليل،زمنه جاء معظم الرباعي والخماسي اللذان قال عنهما أحمد بن فارس أن أكثرهما منحوت. - لم يشرح ابن فارس قياسية النحت إذ ذكره في كتابه ما سمع عن العرب وحاول تحليل ذلك على أساس النحت، فهو أول من أرجع الكلمات الرباعية والخماسية إلى النحت. - ليس للنحت قواعد عامة، إذ يرى ذلك اللغويون سواء من العصر القديم أو الحديث، ويرجع هذا إلى طريقة استخدامها في اللغة العربية. - اتفقبعضهم على استخدامه عند الحاجة الماسة وبعضهم الآخر قد وقف عليه موقفا سلبيا يكمن في إفساد اللغة واضطرابها. en_US
dc.language.iso other en_US
dc.publisher كلية الأدب العربي و الفنون en_US
dc.subject النحت-الخليل-الكلمات الرباعية-اللغويون-العصر القديم en_US
dc.title النحت بين اللغة العربية الفصحى و اللهجات المعاصرة en_US
dc.type Thesis en_US


Files in this item

This item appears in the following Collection(s)

Show simple item record

Search DSpace


Browse

My Account