DSpace Repository

منهج علوم الإنسان في ظل تأويلية دلثي

Show simple item record

dc.contributor.author مصطفاوي جلال
dc.date.accessioned 2019-06-30T11:56:55Z
dc.date.available 2019-06-30T11:56:55Z
dc.date.issued 2018-04-30
dc.identifier.uri http://e-biblio.univ-mosta.dz/handle/123456789/11277
dc.description.abstract غني عن البيان أن المدرسة المثالية الألمانية(ممثلةً في الفيلسوف "فيلهلم دلثي")ترى بأن قدَر الدراسات الإنسانية أنها تؤوّل ولا تفسّر مثل العلوم الإنسانية،وحتى أنها لا تسميها العلوم الإنسانية بل العلوم الروحية،لأنها تؤمن بأن الظاهرة الإنسانية فعالية روحية تمتاز بالتغير والديناميكية والانفلات والذاتية،حيث يصعب التنبؤ بها،وعليه فإذا كانت الطبيعة تُفسّر عن طريق معرفة العلاقات السببية للظواهر الطبيعية فإن الإنسان_في عرف دلثي_يؤوّل...عن طريق مكابدة ومواجدة التجربة التي يعيشها الفنان أو الإنسان،لأن الحياة والخبرة قاسم مشترك بين الذوات...لكن ومع تطوّر الدراسات العلمية في حقل علم اللسان وانفتاح الدرس الأدبي والنقدي على معطياتها ومحاولة توظيفها في تحليل النص الأدبي وتشريحه،تقف معارضة للطرح الذي قدمه دلثي.فهل من الممكن أن نبني صرح منهج من رؤيتين متعاكستين؟ en_US
dc.language.iso other en_US
dc.relation.ispartofseries ;Volume 6, Numéro 3, Pages 119-125
dc.subject الهرمنيوطيقا ; التأويل ; التجربة المشتركة ; العمل الفني; علم اللسان; البنيوية. en_US
dc.title منهج علوم الإنسان في ظل تأويلية دلثي en_US
dc.type Article en_US


Files in this item

This item appears in the following Collection(s)

  • الحوار الثقافي [340]
    الحوار الثقافي تهتم بنشر الأبحاث المتعلقة بالدراسات الفلسفية ، الإجتماعية، والإنسانية والفكرية والأدبية. تصدر عن مخبر حوار الحضارات، التنوع الثقافي وفلسفة السلم بجامعة مستغانم ،الجزائر

Show simple item record

Search DSpace


Browse

My Account